التنمية المستدامة

 

المحتوى المحلي

 

بصفتها الشركة السعودية الرائدة في قطاع التعدين، تلتزم معادن بتعزيز مساهمة القطاع في تحقيق التنمية الاقتصادية الوطنية من خلال الاستثمار في القوى العاملة، والسلع، والخدمات، والأصول، والتقنية بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.

ونسعى لتحقيق هذه الرؤية من خلال التركيز على خمسة أهداف استراتيجية:

  • زيادة فرص العمل المخصصة للمواطنين السعوديين.
  • تعزيز مساهمة الشركات المحلية في سلاسل التوريد.
  • توفير المزيد من الفرص للشركات المحلية الصغيرة والمتوسطة.
  • توفير المزيد من الفرص الاقتصادية لمجتمعات المناطق البعيدة.
  • ترسيخ مكانتنا كشركة رائدة في قطاع التعدين وتعزيز المحتوى المحلي على امتداد سلاسل التوريد لهذا القطاع.

في عام 2020، وصلت نسبة الموردين المحليين في سلاسل التوريد لدينا إلى 74%، ونطمح إلى زيادة هذه النسبة.

يقدم برنامج المحتوى المحلي للمستثمرين المهتمين بتطوير الكفاءات والقدرات الصناعية للمملكة. ونتعاون مع الشركاء لاستكشاف فرص الاستثمار على مستوى المحتوى المحلي في 4 مجالات مختلفة لأعمالنا - سلاسل التوريد، والصناعات التحويلية، والقوى العاملة، والمشاريع.

ويمكننا دعم وتوجيه المستثمرين المحتملين بطرق عدة تشمل:

  • معلومات الطلب: تفاصيل حول إنفاق معادن ومتطلباتها المستقبلية.
  • الدعم الفني: الوصول إلى موارد معادن لدعم دراسات الجدوى.
  • خطاب الدعم: التعريف بشركاء معادن وأصحاب المصلحة الآخرين.
  • مذكرات التفاهم: الالتزام المشترك باستكشاف وتطوير فرص المحتوى المحلي.
  • التمويل: التعريف بشركاء التمويل الذين يقدمون شروطاً تفضيلية.
  • التسجيل السريع: اعتماد نظام الأولوية لاستكمال عملية تسجيل مورّدي معادن.
  • قائمة مقدمي العطاءات: الوصول إلى مناقصات ومشتريات معادن.
  • الاتفاقيات الإطارية: توريد السلع والخدمات إلى معادن بالاعتماد على إمكانات التوريد المحلية.

ومن بين 2000 فئة إنفاق تقريباً، حددنا 99 فرصة نعتبرها الأبرز لتعزيز المحتوى المحلي عبر سلسلة توريد قطاع التعدين. كما حددنا 24 منتجاً رئيسياً أو ثانوياً من عمليات معادن التشغيلية تتيح للمستثمرين فرصة تطوير قطاع الصناعات التحويلية بالاعتماد على منتجات معادن. لمعرفة المزيد عن برنامج المحتوى المحلي، اضغط هنا