شركتنا

 

الشراكات

 

أهداف معادن

تدخل معادن في شراكات مع منظمات عالمية لتعزيز الخبرات التشغيلية والتقنية والتسويقية في جميع مراحل تطوير أعمال الشركة.

شركاء معادن

ألكوا

ترتبط ألكوا بشراكة مع "معادن" في مشروع معادن الألومنيوم والذي تقدر تكلفته بمبلغ 10.8 مليار دولار، بنسبة تبلغ 25.1% فيما تملك معادن 74.9 % من المشروع الواقع في مدينة رأس الخير الصناعية بالمملكة العربية السعودية، والمصنف على أنه أحد أكبر المجمعات المتكاملة للألمنيوم في العالم ويشتمل على منجم ومصفاة ومصهر ومصنع درفلة.

منذ فجر صناعة الألمنيوم ولأكثر من 130 عامًا ، كان اسم ألكوا مرادفًا للتميز التشغيلي والقيادة في إنتاج منتجات البوكسيت والألومينا والألمنيوم. بدأت ألكوا صناعة الألمنيوم في عام 1888 وتستمر في الابتكار مع التقنيات والعمليات الجديدة.

في سوق الألمنيوم اليوم، حيث بعتبر التشغيل أمر هام، فإن محفظة ألكوا الشاملة من الأصول والخبرة التشغيلية تجعلها رائدة. الكوا هي شركة قائمة على القيم التي تلتزم بأعلى معايير التميز التشغيلي والبيئي والأخلاقي. تبحث الكوا باستمرار عن طرق لتكون أكثر إنتاجية وكفاءة وابتكارًا واستدامة من أجل تقديم أفضل المنتجات والنتائج لعملائها ومساهميها.

موزاييك

موزاييك (25%)، ومعادن (60%)، وسابك (15%) شركاء في شركة معادن وعد الشمال للفوسفات (MWSPC) التي تبلغ قيمتها 8 مليارات دولار أمريكي، وذلك لاستخراج الفوسفات من شمال المملكة العربية السعودية وتطويره إلى منتجات، مثل الأسمدة، وتوريده للعملاء المشتغلين بالزراعة حول العالم.

موزاييك هي أكبر منتج ومسوق للفوسفات والبوتاس المركزة في العالم، ويعمل بها 9000 شخص في ست دول مختلفة، تتم معالجة منتجات موزاييك وتحويلها إلى عناصر غذائية للمحاصيل، ومن ثم شحنها عن طريق السكك الحديدية، والقوارب والسفن العابرة للمحيطات وتوصيلها إلى العملاء في المراكز الزراعية الرئيسية في العالم. تعمل موزاييك بعناية لتحقيق أقصى قدر من الكفاءة وتقليل استخدام الطاقة والموارد الطبيعية، وقد أحرزت تقدمًا كبيرًا في الحد من الآثار البيئية لأعمالها، تعد موازييك محركًا هاما للنشاط الاقتصادي في كل المجتمعات التي تعمل بها، وتسعى إلى أن تكون جارة مراعية لحقوق الآخرين ومشاركة لهم، وذلك بالاعتماد على مواردها المالية وخبراتها المغلفة بروح الابتكار، من أجل إثبات التزامها تجاه المجتمعات من حولها.

باريك

تشترك معادن مع باريك بنسبة (50%) ومعادن (50%) في منجم جبل سيد للنحاس في المملكة العربية السعودية.

تهدف باريك إلى أن تكون شركة التعدين الرائدة في تجارة الذهب، والتدفق النقدي المتزايد للسهم الواحد من خلال تطوير وتشغيل أصول عالية الجودة من خلال التخصيص المنضبط لرأس المال البشري والمالي والتميز التشغيلي. وتلتزم باريك بثقافة الشراكة والقيم التي تقوم عليها هذه الثقافة؛ ألا وهي: الثقة والشفافية والمسؤولية المشتركة والمساءلة. تباشر باريك عمليات التعدين في الأرجنتين، وأستراليا، وكندا، وشيلي، وجمهورية الدومينيكان، وبابوا غينيا الجديدة، وبيرو، والمملكة العربية السعودية، والولايات المتحدة الأمريكية وزامبيا، بينما يأتي أكثر من 75% من إنتاج الذهب في الشركة من منطقة الأمريكيتين.

سابك

ترتبط معادن و سابك في أول مشروع فوسفات رئيسي في المملكة العربية السعودية ؛ بنسبة 30% وتمتلك معادن 70% من المشروع. شركة معادن للفوسفات يمكنها إنتاج 3 ملايين طن سنوياً من منتجات الأسمدة الفوسفاتية للأسواق العالمية. كما تتشارك كلا من سابك بنسبة 15% ومعادن بنسبة 60 % وموزاييك بنسبه 25 % في شركة معادن وعد الشمال للفوسفات، التي تستخرج الفوسفات من شمال المملكة العربية السعودية وتطويره إلى منتجات مثل الأسمدة للعملاء في الزراعة العالمية.

الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، هي واحدة من الشركات الرائدة في العالم في تصنيع الكيماويات، والأسمدة، والبلاستيك، والمعادن. وهي أيضًا شركة عامة مقرها في الرياض، وتعود ملكية 70٪ من أسهمها إلى حكومة المملكة العربية السعودية، أما نسبة 30٪ المتبقية، فيمتلكها مستثمرون من القطاع الخاص. أسست شركة سابك في عام 1976 بموجب مرسوم ملكي، واليوم لديها أعمال في أكثر من 40 دولة ويعمل لديها أكثر من 40,000 موظف من أنحاء العالم. وتتكون الشركة من ست وحدات أعمال: الكيماويات، والبوليمرات، والكيماويات المتخصصة، والأسمدة، والمعادن، والبلاستيكيات المبتكرة. تتمركز منشآت الشركة للتصنيع والمبيعات والتقنيات والابتكارات في أنحاء العالم، ويدريها أربعة مكاتب إقليمية: مكتب الشرق الأوسط وأفريقيا، مكتب آسيا، مكتب الأمريكيتين ومكتب أوروبا. وجهت سابك استثمارات ضخمة إلى مجال منشآت التقنية والابتكار المنتشرة في جميع أنحاء العالم من خلال مئات من العلماء المخلصين المساهمين في التطوير المستمر لبراءات الاختراع والشهادات الجديدة.

الصحراء للبتروكيماويات (سبكيم)

تعد الصحراء (50٪) ومعادن (50٪) شريكين في مشروع سبكيم المشترك الذي تبلغ قيمته 750 مليون دولار والذي يقع في الجبيل في المنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية. توفر سبكيم 250،000 طن سنويًا من الصودا الكاوية لمصفاة معادن للألومينا في رأس الخير، وتستهدف كل من العملاء المحليين والدوليين بإنتاج 300,000 طن سنويا من ثنائي كلوريد الإيثيلين.

تعمل شركة الصحراء للبتروكيماويات على توفير منتجات البتروكيماويات والكيماويات ذات الجودة العالية، وتجذب العملاء من خلال الاستثمار وتطوير المنشآت الآمنة صديقة البيئة والتي يمكن الاعتماد عليها لتلبية احتياجات العملاء وتوقعات المساهمين. وتتمثل رؤيتها في أن تكون من بين رواد العالم في تعزيز أعمال البتروكيماويات والكيماويات، وذلك بالاستفادة من أحدث التقنيات وبناء التحالفات والتكتلات الاستراتيجية الفعالة. ومن بين أهداف شركة الصحراء: الاستثمار في مشاريع إنتاج البروبيلين والبولي بروبيلين والإيثيلين والبولي ايثلين وغيرها من المنتجات المعتمدة على البتروكيماويات والهيدروكربونات، وامتلاك وتنفيذ المشاريع اللازمة لتزويد الشركة بالمواد الخام اللازمة لأعمالها ومستلزمات المرافق، وشراء العقارات وإنشاء البنية التحتية للمساعدة في التصنيع، والتخزين، والبيع والشراء.